الاصحاح رقم 2 من سفر ميخا - عهد قديم

2 :1 ويل للمفتكرين بالبطل و الصانعين الشر على مضاجعهم في نور الصباح يفعلونه لانه في قدرة يدهم
2 :2 فانهم يشتهون الحقول و يغتصبونها و البيوت و ياخذونها و يظلمون الرجل و بيته و الانسان و ميراثه
2 :3 لذلك هكذا قال الرب هانذا افتكر على هذه العشيرة بشر لا تزيلون منه اعناقكم و لا تسلكون بالتشامخ لانه زمان رديء
2 :4 في ذلك اليوم ينطق عليكم بهجو و يرثى بمرثاة و يقال خربنا خرابا بدل نصيب شعبي كيف ينزعه عني يقسم للمرتد حقولنا
2 :5 لذلك لا يكون لك من يلقي حبلا في نصيب بين جماعة الرب
2 :6 يتنباون قائلين لا تتنباوا لا يتنباون عن هذه الامور لا يزول العار
2 :7 ايها المسمى بيت يعقوب هل قصرت روح الرب اهذه افعاله اليست اقوالي صالحة نحو من يسلك بالاستقامة
2 :8 و لكن بالامس قام شعبي كعدو تنزعون الرداء عن الثوب من المجتازين بالطمانينة و من الراجعين من القتال
2 :9 تطردون نساء شعبي من بيت تنعمهن تاخذون عن اطفالهن زينتي الى الابد
2 :10 قوموا و اذهبوا لانه ليست هذه هي الراحة من اجل نجاسة تهلك و الهلاك شديد
2 :11 لو كان احد و هو سالك بالريح و الكذب يكذب قائلا اتنبا لك عن الخمر و المسكر لكان هو نبي هذا الشعب
2 :12 اني اجمع جميعك يا يعقوب اضم بقية اسرائيل اضعهم معا كغنم الحظيرة كقطيع في وسط مرعاه يضج من الناس
2 :13 قد صعد الفاتك امامهم يقتحمون و يعبرون من الباب و يخرجون منه و يجتاز ملكهم امامهم و الرب في راسهم