الاصحاح رقم 13 من سفر أشعياء - عهد قديم

13 :1 وحي من جهة بابل راه اشعياء بن اموص
13 :2 اقيموا راية على جبل اقرع ارفعوا صوتا اليهم اشيروا باليد ليدخلوا ابواب العتاة
13 :3 انا اوصيت مقدسي و دعوت ابطالي لاجل غضبي مفتخري عظمتي
13 :4 صوت جمهور على الجبال شبه قوم كثيرين صوت ضجيج ممالك امم مجتمعة رب الجنود يعرض جيش الحرب
13 :5 ياتون من ارض بعيدة من اقصى السماوات الرب و ادوات سخطه ليخرب كل الارض
13 :6 ولولوا لان يوم الرب قريب قادم كخراب من القادر على كل شيء
13 :7 لذلك ترتخي كل الايادي و يذوب كل قلب انسان
13 :8 فيرتاعون تاخذهم اوجاع و مخاض يتلوون كوالدة يبهتون بعضهم الى بعض وجوههم وجوه لهيب
13 :9 هوذا يوم الرب قادم قاسيا بسخط و حمو غضب ليجعل الارض خرابا و يبيد منها خطاتها
13 :10 فان نجوم السماوات و جبابرتها لا تبرز نورها تظلم الشمس عند طلوعها و القمر لا يلمع بضوءه
13 :11 و اعاقب المسكونة على شرها و المنافقين على اثمهم و ابطل تعظم المستكبرين و اضع تجبر العتاة
13 :12 و اجعل الرجل اعز من الذهب الابريز و الانسان اعز من ذهب اوفير
13 :13 لذلك ازلزل السماوات و تتزعزع الارض من مكانها في سخط رب الجنود و في يوم حمو غضبه
13 :14 و يكونون كظبي طريد و كغنم بلا من يجمعها يلتفتون كل واحد الى شعبه و يهربون كل واحد الى ارضه
13 :15 كل من وجد يطعن و كل من انحاش يسقط بالسيف
13 :16 و تحطم اطفالهم امام عيونهم و تنهب بيوتهم و تفضح نسائهم
13 :17 هانذا اهيج عليهم الماديين الذين لا يعتدون بالفضة و لا يسرون بالذهب
13 :18 فتحطم القسي الفتيان و لا يرحمون ثمرة البطن لا تشفق عيونهم على الاولاد
13 :19 و تصير بابل بهاء الممالك و زينة فخر الكلدانيين كتقليب الله سدوم و عمورة
13 :20 لا تعمر الى الابد و لا تسكن الى دور فدور و لا يخيم هناك اعرابي و لا يربض هناك رعاة
13 :21 بل تربض هناك وحوش القفر و يملا البوم بيوتهم و تسكن هناك بنات النعام و ترقص هناك معز الوحش
13 :22 و تصيح بنات اوى في قصورهم و الذئاب في هياكل التنعم و وقتها قريب المجيء و ايامها لا تطول