الاصحاح رقم 4 من سفر تكوين - عهد قديم

 

4 :1 و عرف ادم حواء امراته فحبلت و ولدت قايين و قالت اقتنيت رجلا من عند الرب

4 :2 ثم عادت فولدت اخاه هابيل و كان هابيل راعيا للغنم و كان قايين عاملا في الارض

4 :3 و حدث من بعد ايام ان قايين قدم من اثمار الارض قربانا للرب

4 :4 و قدم هابيل ايضا من ابكار غنمه و من سمانها فنظر الرب الى هابيل و قربانه

4 :5 و لكن الى قايين و قربانه لم ينظر فاغتاظ قايين جدا و سقط وجهه

4 :6 فقال الرب لقايين لماذا اغتظت و لماذا سقط وجهك

4 :7 ان احسنت افلا رفع و ان لم تحسن فعند الباب خطية رابضة و اليك اشتياقها و انت تسود عليها

4 :8 و كلم قايين هابيل اخاه و حدث اذ كانا في الحقل ان قايين قام على هابيل اخيه و قتله

4 :9 فقال الرب لقايين اين هابيل اخوك فقال لا اعلم احارس انا لاخي

4 :10 فقال ماذا فعلت صوت دم اخيك صارخ الي من الارض

4 :11 فالان ملعون انت من الارض التي فتحت فاها لتقبل دم اخيك من يدك

4 :12 متى عملت الارض لا تعود تعطيك قوتها تائها و هاربا تكون في الارض

4 :13 فقال قايين للرب ذنبي اعظم من ان يحتمل

4 :14 انك قد طردتني اليوم عن وجه الارض و من وجهك اختفي و اكون تائها و هاربا في الارض فيكون كل من وجدني يقتلني

4 :15 فقال له الرب لذلك كل من قتل قايين فسبعة اضعاف ينتقم منه و جعل الرب لقايين علامة لكي لا يقتله كل من وجده

4 :16 فخرج قايين من لدن الرب و سكن في ارض نود شرقي عدن

4 :17 و عرف قايين امراته فحبلت و ولدت حنوك و كان يبني مدينة فدعا اسم المدينة كاسم ابنه حنوك

4 :18 و ولد لحنوك عيراد و عيراد ولد محويائيل و محويائيل ولد متوشائيل و متوشائيل ولد لامك

4 :19 و اتخذ لامك لنفسه امراتين اسم الواحدة عادة و اسم الاخرى صلة

4 :20 فولدت عادة يابال الذي كان ابا لساكني الخيام و رعاة المواشي

4 :21 و اسم اخيه يوبال الذي كان ابا لكل ضارب بالعود و المزمار

4 :22 و صلة ايضا ولدت توبال قايين الضارب كل الة من نحاس و حديد و اخت توبال قايين نعمة

4 :23 و قال لامك لامراتيه عادة و صلة اسمعا قولي يا مراتي لامك و اصغيا لكلامي فاني قتلت رجلا لجرحي و فتى لشدخي

4 :24 انه ينتقم لقايين سبعة اضعاف و اما للامك فسبعة و سبعين

4 :25 و عرف ادم امراته ايضا فولدت ابنا و دعت اسمه شيثا قائلة لان الله قد وضع لي نسلا اخر عوضا عن هابيل لان قايين كان قد قتله

4 :26 و لشيث ايضا ولد ابن فدعا اسمه انوش حينئذ ابتدئ ان يدعى باسم الرب