الاصحاح رقم 26 من سفر تكوين - عهد قديم

26 :1 و كان في الارض جوع غير الجوع الاول الذي كان في ايام ابراهيم فذهب اسحق الى ابيمالك ملك الفلسطينيين الى جرار

26 :2 و ظهر له الرب و قال لا تنزل الى مصر اسكن في الارض التي اقول لك

26 :3 تغرب في هذه الارض فاكون معك و اباركك لاني لك و لنسلك اعطي جميع هذه البلاد و افي بالقسم الذي اقسمت لابراهيم ابيك

26 :4 و اكثر نسلك كنجوم السماء و اعطي نسلك جميع هذه البلاد و تتبارك في نسلك جميع امم الارض

26 :5 من اجل ان ابراهيم سمع لقولي و حفظ ما يحفظ لي اوامري و فرائضي و شرائعي

26 :6 فاقام اسحق في جرار

26 :7 و ساله اهل المكان عن امراته فقال هي اختي لانه خاف ان يقول امراتي لعل اهل المكان يقتلونني من اجل رفقة لانها كانت حسنة المنظر

26 :8 و حدث اذ طالت له الايام هناك ان ابيمالك ملك الفلسطينيين اشرف من الكوة و نظر و اذا اسحق يلاعب رفقة امراته

26 :9 فدعا ابيمالك اسحق و قال انما هي امراتك فكيف قلت هي اختي فقال له اسحق لاني قلت لعلي اموت بسببها

26 :10 فقال ابيمالك ما هذا الذي صنعت بنا لولا قليل لاضطجع احد الشعب مع امراتك فجلبت علينا ذنبا

26 :11 فاوصى ابيمالك جميع الشعب قائلا الذي يمس هذا الرجل او امراته موتا يموت

26 :12 و زرع اسحق في تلك الارض فاصاب في تلك السنة مئة ضعف و باركه الرب

26 :13 فتعاظم الرجل و كان يتزايد في التعاظم حتى صار عظيما جدا

26 :14 فكان له مواش من الغنم و مواش من البقر و عبيد كثيرون فحسده الفلسطينيون

26 :15 و جميع الابار التي حفرها عبيد ابيه في ايام ابراهيم ابيه طمها الفلسطينيون و ملاوها ترابا

26 :16 و قال ابيمالك لاسحق اذهب من عندنا لانك صرت اقوى منا جدا

26 :17 فمضى اسحق من هناك و نزل في وادي جرار و اقام هناك

26 :18 فعاد اسحق و نبش ابار الماء التي حفروها في ايام ابراهيم ابيه و طمها الفلسطينيون بعد موت ابيه و دعاها باسماء كالاسماء التي دعاها بها ابوه

26 :19 و حفر عبيد اسحق في الوادي فوجدوا هناك بئر ماء حي

26 :20 فخاصم رعاة جرار رعاة اسحق قائلين لنا الماء فدعا اسم البئر عسق لانهم نازعوه

26 :21 ثم حفروا بئرا اخرى و تخاصموا عليها ايضا فدعى اسمها سطنة

26 :22 ثم نقل من هناك و حفر بئرا اخرى و لم يتخاصموا عليها فدعا اسمها رحوبوت و قال انه الان قد ارحب لنا الرب و اثمرنا في الارض

26 :23 ثم صعد من هناك الى بئر سبع

26 :24 فظهر له الرب في تلك الليلة و قال انا اله ابراهيم ابيك لا تخف لاني معك و اباركك و اكثر نسلك من اجل ابراهيم عبدي

26 :25 فبنى هناك مذبحا و دعا باسم الرب و نصب هناك خيمته و حفر هناك عبيد اسحق بئرا

26 :26 و ذهب اليه من جرار ابيمالك و احزات من اصحابه و فيكول رئيس جيشه

26 :27 فقال لهم اسحق ما بالكم اتيتم الي و انتم قد ابغضتموني و صرفتموني من عندكم

26 :28 فقالوا اننا قد راينا ان الرب كان معك فقلنا ليكن بيننا حلف بيننا و بينك و نقطع معك عهدا

26 :29 ان لا تصنع بنا شرا كما لم نمسك و كما لم نصنع بك الا خيرا و صرفناك بسلام انت الان مبارك الرب

26 :30 فصنع لهم ضيافة فاكلوا و شربوا

26 :31 ثم بكروا في الغد و حلفوا بعضهم لبعض و صرفهم اسحق فمضوا من عنده بسلام

26 :32 و حدث في ذلك اليوم ان عبيد اسحق جاءوا و اخبروه عن البئر التي حفروا و قالوا له قد وجدنا ماء

26 :33 فدعاها شبعة لذلك اسم المدينة بئر سبع الى هذا اليوم

26 :34 و لما كان عيسو ابن اربعين سنة اتخذ زوجة يهوديت ابنة بيري الحثي و بسمة ابنة ايلون الحثي

26 :35 فكانتا مرارة نفس لاسحق و رفقة