الاصحاح رقم 8 من سفر نشيد الانشاد - عهد قديم

8 :1 ليتك كاخ لي الراضع ثديي امي فاجدك في الخارج و اقبلك و لا يخزونني
8 :2 و اقودك و ادخل بك بيت امي و هي تعلمني فاسقيك من الخمر الممزوجة من سلاف رماني
8 :3 شماله تحت راسي و يمينه تعانقني
8 :4 احلفكن يا بنات اورشليم الا تيقظن و لا تنبهن الحبيب حتى يشاء
8 :5 من هذه الطالعة من البرية مستندة على حبيبها تحت شجرة التفاح شوقتك هناك خطبت لك امك هناك خطبت لك والدتك
8 :6 اجعلني كخاتم على قلبك كخاتم على ساعدك لان المحبة قوية كالموت الغيرة قاسية كالهاوية لهيبها لهيب نار لظى الرب
8 :7 مياه كثيرة لا تستطيع ان تطفئ المحبة و السيول لا تغمرها ان اعطى الانسان كل ثروة بيته بدل المحبة تحتقر احتقارا
8 :8 لنا اخت صغيرة ليس لها ثديان فماذا نصنع لاختنا في يوم تخطب
8 :9 ان تكن سورا فنبني عليها برج فضة و ان تكن بابا فنحصرها بالواح ارز
8 :10 انا سور و ثدياي كبرجين حينئذ كنت في عينيه كواجدة سلامة
8 :11 كان لسليمان كرم في بعل هامون دفع الكرم الى نواطير كل واحد يؤدي عن ثمره الفا من الفضة
8 :12 كرمي الذي لي هو امامي الالف لك يا سليمان و مئتان لنواطير الثمر
8 :13 ايتها الجالسة في الجنات الاصحاب يسمعون صوتك فاسمعيني
8 :14 اهرب يا حبيبي و كن كالظبي او كغفر الايائل على جبال الاطياب