الاصحاح رقم 2 من سفر نشيد الانشاد - عهد قديم

2 :1 انا نرجس شارون سوسنة الاودية
2 :2 كالسوسنة بين الشوك كذلك حبيبتي بين البنات
2 :3 كالتفاح بين شجر الوعر كذلك حبيبي بين البنين تحت ظله اشتهيت ان اجلس و ثمرته حلوة لحلقي
2 :4 ادخلني الى بيت الخمر و علمه فوقي محبة
2 :5 اسندوني باقراص الزبيب انعشوني بالتفاح فاني مريضة حبا
2 :6 شماله تحت راسي و يمينه تعانقني
2 :7 احلفكن يا بنات اورشليم بالظباء و بايائل الحقول الا تيقظن و لا تنبهن الحبيب حتى يشاء
2 :8 صوت حبيبي هوذا ات طافرا على الجبال قافزا على التلال
2 :9 حبيبي هو شبيه بالظبي او بغفر الايائل هوذا واقف وراء حائطنا يتطلع من الكوى يوصوص من الشبابيك
2 :10 اجاب حبيبي و قال لي قومي يا حبيبتي يا جميلتي و تعالي
2 :11 لان الشتاء قد مضى و المطر مر و زال
2 :12 الزهور ظهرت في الارض بلغ اوان القضب و صوت اليمامة سمع في ارضنا
2 :13 التينة اخرجت فجها و قعال الكروم تفيح رائحتها قومي يا حبيبتي يا جميلتي و تعالي
2 :14 يا حمامتي في محاجئ الصخر في ستر المعاقل اريني وجهك اسمعيني صوتك لان صوتك لطيف و وجهك جميل
2 :15 خذوا لنا الثعالب الثعالب الصغار المفسدة الكروم لان كرومنا قد اقعلت
2 :16 حبيبي لي و انا له الراعي بين السوسن
2 :17 الى ان يفيح النهار و تنهزم الظلال ارجع و اشبه يا حبيبي الظبي او غفر الايائل على الجبال المشعبة