الاصحاح رقم 31 من سفر أمثال - عهد قديم

31 :1 كلام لموئيل ملك مسا علمته اياه امه
31 :2 ماذا يا ابني ثم ماذا يا ابن رحمي ثم ماذا يا ابن نذوري
31 :3 لا تعطي حيلك للنساء و لا طرقك لمهلكات الملوك
31 :4 ليس للملوك يا لموئيل ليس للملوك ان يشربوا خمرا و لا للعظماء المسكر
31 :5 لئلا يشربوا و ينسوا المفروض و يغيروا حجة كل بني المذلة
31 :6 اعطوا مسكرا لهالك و خمرا لمري النفس
31 :7 يشرب و ينسى فقره و لا يذكر تعبه بعد
31 :8 افتح فمك لاجل الاخرس في دعوى كل يتيم
31 :9 افتح فمك اقض بالعدل و حام عن الفقير و المسكين
31 :10 امراة فاضلة من يجدها لان ثمنها يفوق اللالئ
31 :11 بها يثق قلب زوجها فلا يحتاج الى غنيمة
31 :12 تصنع له خيرا لا شرا كل ايام حياتها
31 :13 تطلب صوفا و كتانا و تشتغل بيدين راضيتين
31 :14 هي كسفن التاجر تجلب طعامها من بعيد
31 :15 و تقوم اذ الليل بعد و تعطي اكلا لاهل بيتها و فريضة لفتياتها
31 :16 تتامل حقلا فتاخذه و بثمر يديها تغرس كرما
31 :17 تنطق حقويها بالقوة و تشدد ذراعيها
31 :18 تشعر ان تجارتها جيدة سراجها لا ينطفئ في الليل
31 :19 تمد يديها الى المغزل و تمسك كفاها بالفلكة
31 :20 تبسط كفيها للفقير و تمد يديها الى المسكين
31 :21 لا تخشى على بيتها من الثلج لان كل اهل بيتها لابسون حللا
31 :22 تعمل لنفسها موشيات لبسها بوص و ارجوان
31 :23 زوجها معروف في الابواب حين يجلس بين مشايخ الارض
31 :24 تصنع قمصانا و تبيعها و تعرض مناطق على الكنعاني
31 :25 العز و البهاء لباسها و تضحك على الزمن الاتي
31 :26 تفتح فمها بالحكمة و في لسانها سنة المعروف
31 :27 تراقب طرق اهل بيتها و لا تاكل خبز الكسل
31 :28 يقوم اولادها و يطوبونها زوجها ايضا فيمدحها
31 :29 بنات كثيرات عملن فضلا اما انت ففقت عليهن جميعا
31 :30 الحسن غش و الجمال باطل اما المراة المتقية الرب فهي تمدح
31 :31 اعطوها من ثمر يديها و لتمدحها اعمالها في الابواب