الاصحاح رقم 10 من سفر المزامير - عهد قديم

10 :1 يا رب لماذا تقف بعيدا لماذا تختفي في ازمنة الضيق

10 :2 في كبرياء الشرير يحترق المسكين يؤخذون بالمؤامرة التي فكروا بها

10 :3 لان الشرير يفتخر بشهوات نفسه و الخاطف يجدف يهين الرب

10 :4 الشرير حسب تشامخ انفه يقول لا يطالب كل افكاره انه لا اله

10 :5 تثبت سبله في كل حين عالية احكامك فوقه كل اعدائه ينفث فيهم

10 :6 قال في قلبه لا اتزعزع من دور الى دور بلا سوء

10 :7 فمه مملوء لعنة و غشا و ظلما تحت لسانه مشقة و اثم

10 :8 يجلس في مكمن الديار في المختفيات يقتل البريء عيناه تراقبان المسكين

10 :9 يكمن في المختفى كاسد في عريسه يكمن ليخطف المسكين يخطف المسكين بجذبه في شبكته

10 :10 فتنسحق و تنحني و تسقط المساكين ببراثنه

10 :11 قال في قلبه ان الله قد نسي حجب وجهه لا يرى الى الابد

10 :12 قم يا رب يا الله ارفع يدك لا تنس المساكين

10 :13 لماذا اهان الشرير الله لماذا قال في قلبه لا تطالب

10 :14 قد رايت لانك تبصر المشقة و الغم لتجازي بيدك اليك يسلم المسكين امره انت صرت معين اليتيم

10 :15 احطم ذراع الفاجر و الشرير تطلب شره و لا تجده

10 :16 الرب ملك الى الدهر و الابد بادت الامم من ارضه

10 :17 تاوه الودعاء قد سمعت يا رب تثبت قلوبهم تميل اذنك

10 :18 لحق اليتيم و المنسحق لكي لا يعود ايضا يرعبهم انسان من الارض