الاصحاح رقم 38 من سفر أيوب - عهد قديم

38 :1 فاجاب الرب ايوب من العاصفة و قال

38 :2 من هذا الذي يظلم القضاء بكلام بلا معرفة

38 :3 اشدد الان حقويك كرجل فاني اسالك فتعلمني

38 :4 اين كنت حين اسست الارض اخبر ان كان عندك فهم

38 :5 من وضع قياسها لانك تعلم او من مد عليها مطمارا

38 :6 على اي شيء قرت قواعدها او من وضع حجر زاويتها

38 :7 عندما ترنمت كواكب الصبح معا و هتف جميع بني الله

38 :8 و من حجز البحر بمصاريع حين اندفق فخرج من الرحم

38 :9 اذ جعلت السحاب لباسه و الضباب قماطه

38 :10 و جزمت عليه حدي و اقمت له مغاليق و مصاريع

38 :11 و قلت الى هنا تاتي و لا تتعدى و هنا تتخم كبرياء لججك

38 :12 هل في ايامك امرت الصبح هل عرفت الفجر موضعه

38 :13 ليمسك باكناف الارض فينفض الاشرار منها

38 :14 تتحول كطين الخاتم و تقف كانها لابسة

38 :15 و يمنع عن الاشرار نورهم و تنكسر الذراع المرتفعة

38 :16 هل انتهيت الى ينابيع البحر او في مقصورة الغمر تمشيت

38 :17 هل انكشفت لك ابواب الموت او عاينت ابواب ظل الموت

38 :18 هل ادركت عرض الارض اخبر ان عرفته كله

38 :19 اين الطريق الى حيث يسكن النور و الظلمة اين مقامها

38 :20 حتى تاخذها الى تخومها و تعرف سبل بيتها

38 :21 تعلم لانك حينئذ كنت قد ولدت و عدد ايامك كثير

38 :22 ادخلت الى خزائن الثلج ام ابصرت مخازن البرد

38 :23 التي ابقيتها لوقت الضر ليوم القتال و الحرب

38 :24 في اي طريق يتوزع النور و تتفرق الشرقية على الارض

38 :25 من فرع قنوات للهطل و طريقا للصواعق

38 :26 ليمطر على ارض حيث لا انسان على قفر لا احد فيه

38 :27 ليروي البلقع و الخلاء و ينبت مخرج العشب

38 :28 هل للمطر اب و من ولد ماجل الطل

38 :29 من بطن من خرج الجمد صقيع السماء من ولده

38 :30 كحجر صارت المياه اختبات و تلكد وجه الغمر

38 :31 هل تربط انت عقد الثريا او تفك ربط الجبار

38 :32 اتخرج المنازل في اوقاتها و تهدي النعش مع بناته

38 :33 هل عرفت سنن السماوات او جعلت تسلطها على الارض

38 :34 اترفع صوتك الى السحب فيغطيك فيض المياه

38 :35 اترسل البروق فتذهب و تقول لك ها نحن

38 :36 من وضع في الطخاء حكمة او من اظهر في الشهب فطنة

38 :37 من يحصي الغيوم بالحكمة و من يسكب ازقاق السماوات

38 :38 اذ ينسبك التراب سبكا و يتلاصق المدر

38 :39 اتصطاد للبوة فريسة ام تشبع نفس الاشبال

38 :40 حين تجرمز في عريسها و تجلس في عيصها للكمون

38 :41 من يهيئ للغراب صيده اذ تنعب فراخه الى الله و تتردد لعدم القوت