الاصحاح رقم 15 من سفر أيوب - عهد قديم

15 :1 فاجاب اليفاز التيماني و قال

15 :2 العل الحكيم يجيب عن معرفة باطلة و يملا بطنه من ريح شرقية

15 :3 فيحتج بكلام لا يفيد و باحاديث لا ينتفع بها

15 :4 اما انت فتنافي المخافة و تناقض التقوى لدى الله

15 :5 لان فمك يذيع اثمك و تختار لسان المحتالين

15 :6 ان فمك يستذنبك لا انا و شفتاك تشهدان عليك

15 :7 اصورت اول الناس ام ابدئت قبل التلال

15 :8 هل تنصت في مجلس الله او قصرت الحكمة على نفسك

15 :9 ماذا تعرفه و لا نعرفه نحن و ماذا تفهم و ليس هو عندنا

15 :10 عندنا الشيخ و الاشيب اكبر اياما من ابيك

15 :11 اقليلة عندك تعزيات الله و الكلام معك بالرفق

15 :12 لماذا ياخذك قلبك و لماذا تختلج عيناك

15 :13 حتى ترد على الله و تخرج من فيك اقوالا

15 :14 من هو الانسان حتى يزكو او مولود المراة حتى يتبرر

15 :15 هوذا قديسوه لا ياتمنهم و السماوات غير طاهرة بعينيه

15 :16 فبالحري مكروه و فاسد الانسان الشارب الاثم كالماء

15 :17 اوحي اليك اسمع لي فاحدث بما رايته

15 :18 ما اخبر به حكماء عن ابائهم فلم يكتموه

15 :19 الذين لهم وحدهم اعطيت الارض و لم يعبر بينهم غريب

15 :20 الشرير هو يتلوى كل ايامه و كل عدد السنين المعدودة للعاتي

15 :21 صوت رعوب في اذنيه في ساعة سلام ياتيه المخرب

15 :22 لا يامل الرجوع من الظلمة و هو مرتقب للسيف

15 :23 تائه هو لاجل الخبز حيثما يجده و يعلم ان يوم الظلمة مهيا بين يديه

15 :24 يرهبه الضر و الضيق يتجبران عليه كملك مستعد للوغى

15 :25 لانه مد على الله يده و على القدير تجبر

15 :26 عاديا عليه متصلب العنق باوقاف مجانه معباة

15 :27 لانه قد كسا وجهه سمنا و ربى شحما على كليتيه

15 :28 فيسكن مدنا خربة بيوتا غير مسكونة عتيدة ان تصير رجما

15 :29 لا يستغني و لا تثبت ثروته و لا يمتد في الارض مقتناه

15 :30 لا تزول عنه الظلمة خراعيبه تيبسها السموم و بنفخة فمه يزول

15 :31 لا يتكل على السوء يضل لان السوء يكون اجرته

15 :32 قبل يومه يتوفى و سعفه لا يخضر

15 :33 يساقط كالجفنة حصرمه و ينثر كالزيتون زهره

15 :34 لان جماعة الفجار عاقر و النار تاكل خيام الرشوة

15 :35 حبل شقاوة و ولد اثما و بطنه انشا غشا