الاصحاح رقم 11 من سفر أيوب - عهد قديم

11 :1 فاجاب صوفر النعماتي و قال

11 :2 اكثرة الكلام لا يجاوب ام رجل مهذار يتبرر

11 :3 اصلفك يفحم الناس ام تلخ و ليس من يخزيك

11 :4 اذ تقول تعليمي زكي و انا بار في عينيك

11 :5 و لكن يا ليت الله يتكلم و يفتح شفتيه معك

11 :6 و يعلن لك خفيات الحكمة انها مضاعفة الفهم فتعلم ان الله يغرمك باقل من اثمك

11 :7 االى عمق الله تتصل ام الى نهاية القدير تنتهي

11 :8 هو اعلى من السماوات فماذا عساك ان تفعل اعمق من الهاوية فماذا تدري

11 :9 اطول من الارض طوله و اعرض من البحر

11 :10 ان بطش او اغلق او جمع فمن يرده

11 :11 لانه هو يعلم اناس السوء و يبصر الاثم فهل لا ينتبه

11 :12 اما الرجل ففارغ عديم الفهم و كجحش الفراء يولد الانسان

11 :13 ان اعددت انت قلبك و بسطت اليه يديك

11 :14 ان ابعدت الاثم الذي في يدك و لا يسكن الظلم في خيمتك

11 :15 حينئذ ترفع وجهك بلا عيب و تكون ثابتا و لا تخاف

11 :16 لانك تنسى المشقة كمياه عبرت تذكرها

11 :17 و فوق الظهيرة يقوم حظك الظلام يتحول صباحا

11 :18 و تطمئن لانه يوجد رجاء تتجسس حولك و تضطجع امنا

11 :19 و تربض و ليس من يزعج و يتضرع الى وجهك كثيرون

11 :20 اما عيون الاشرار فتتلف و مناصهم يبيد و رجاؤهم تسليم النفس