الاصحاح رقم 5 من سفر استير - عهد قديم

5 :1 و في اليوم الثالث لبست استير ثيابا ملكية و وقفت في دار بيت الملك الداخلية مقابل بيت الملك و الملك جالس على كرسي ملكه في بيت الملك مقابل مدخل البيت

5 :2 فلما راى الملك استير الملكة واقفة في الدار نالت نعمة في عينيه فمد الملك لاستير قضيب الذهب الذي بيده فدنت استير و لمست راس القضيب

5 :3 فقال لها الملك ما لك يا استير الملكة و ما هي طلبتك الى نصف المملكة تعطى لك

5 :4 فقالت استير ان حسن عند الملك فليات الملك و هامان اليوم الى الوليمة التي عملتها له

5 :5 فقال الملك اسرعوا بهامان ليفعل كلام استير فاتى الملك و هامان الى الوليمة التي عملتها استير

5 :6 فقال الملك لاستير عند شرب الخمر ما هو سؤلك فيعطى لك و ما هي طلبتك الى نصف المملكة تقضى

5 :7 فاجابت استير و قالت ان سؤلي و طلبتي

5 :8 ان وجدت نعمة في عيني الملك و اذا حسن عند الملك ان يعطى سؤلي و تقضى طلبتي ان ياتي الملك و هامان الى الوليمة التي اعملها لهما و غدا افعل حسب امر الملك

5 :9 فخرج هامان في ذلك اليوم فرحا و طيب القلب و لكن لما راى هامان مردخاي في باب الملك و لم يقم و لا تحرك له امتلا هامان غيظا على مردخاي

5 :10 و تجلد هامان و دخل بيته و ارسل فاستحضر احباءه و زرش زوجته

5 :11 و عدد لهم هامان عظمة غناه و كثرة بنيه و كل ما عظمه الملك به و رقاه على الرؤساء و عبيد الملك

5 :12 و قال هامان حتى ان استير الملكة لم تدخل مع الملك الى الوليمة التي عملتها الا اياي و انا غدا ايضا مدعو اليها مع الملك

5 :13 و كل هذا لا يساوي عندي شيئا كلما ارى مردخاي اليهودي جالسا في باب الملك

5 :14 فقالت له زرش زوجته و كل احبائه فليعملوا خشبة ارتفاعها خمسون ذراعا و في الصباح قل للملك ان يصلبوا مردخاي عليها ثم ادخل مع الملك الى الوليمة فرحا فحسن الكلام عند هامان و عمل الخشبة