الاصحاح رقم 18 من سفر أخبار الايام ثاني - عهد قديم

18 :1 و كان ليهوشافاط غنى و كرامة بكثرة و صاهر اخاب

18 :2 و نزل بعد سنين الى اخاب الى السامرة فذبح اخاب غنما و بقرا بكثرة له و للشعب الذي معه و اغواه ان يصعد الى راموت جلعاد

18 :3 و قال اخاب ملك اسرائيل ليهوشافاط ملك يهوذا اتذهب معي الى راموت جلعاد و قال له مثلي مثلك و شعبي كشعبك و معك في القتال

18 :4 ثم قال يهوشافاط لملك اسرائيل اسال اليوم عن كلام الرب

18 :5 فجمع ملك اسرائيل الانبياء اربع مئة رجل و قال لهم انذهب الى راموت جلعاد للقتال ام امتنع فقالوا اصعد فيدفعها الله ليد الملك

18 :6 فقال يهوشافاط اليس هنا ايضا نبي للرب فنسال منه

18 :7 فقال ملك اسرائيل ليهوشافاط بعد رجل واحد لسؤال الرب به و لكنني ابغضه لانه لا يتنبا علي خيرا بل شرا كل ايامه و هو ميخا بن يملة فقال يهوشافاط لا يقل الملك هكذا

18 :8 فدعا ملك اسرائيل خصيا و قال اسرع بميخا بن يملة

18 :9 و كان ملك اسرائيل و يهوشافاط ملك يهوذا جالسين كل واحد على كرسيه لابسين ثيابهما و جالسين في ساحة عند مدخل باب السامرة و جميع الانبياء يتنباون امامهما

18 :10 و عمل صدقيا بن كنعنة لنفسه قرون حديد و قال هكذا قال الرب بهذه تنطح الاراميين حتى يفنوا

18 :11 و تنبا جميع الانبياء هكذا قائلين اصعد الى راموت جلعاد و افلح فيدفعها الرب ليد الملك

18 :12 و اما الرسول الذي ذهب ليدعو ميخا فكلمه قائلا هوذا كلام جميع الانبياء بفم واحد خير للملك فليكن كلامك كواحد منهم و تكلم بخير

18 :13 فقال ميخا حي هو الرب ان ما يقوله الهي فبه اتكلم

18 :14 و لما جاء الى الملك قال له الملك يا ميخا انذهب الى راموت جلعاد للقتال ام امتنع فقال اصعدوا و افلحوا فيدفعوا ليدكم

18 :15 فقال له الملك كم مرة استحلفك ان لا تقول لي الا الحق باسم الرب

18 :16 فقال رايت كل اسرائيل مشتتين على الجبال كخراف لا راعي لها فقال الرب ليس لهؤلاء اصحاب فليرجعوا كل واحد الى بيته بسلام

18 :17 فقال ملك اسرائيل ليهوشافاط اما قلت لك انه لا يتنبا علي خيرا بل شرا

18 :18 و قال فاسمع اذا كلام الرب قد رايت الرب جالسا على كرسيه و كل جند السماء وقوف عن يمينه و عن يساره

18 :19 فقال الرب من يغوي اخاب ملك اسرائيل فيصعد و يسقط في راموت جلعاد فقال هذا هكذا و قال ذاك هكذا

18 :20 ثم خرج الروح و وقف امام الرب و قال انا اغويه فقال له الرب بماذا

18 :21 فقال اخرج و اكون لروح كذب في افواه جميع انبيائه فقال انك تغويه و تقتدر فاخرج و افعل هكذا

18 :22 و الان هوذا قد جعل الرب روح كذب في افواه انبيائك هؤلاء و الرب تكلم عليك بشر

18 :23 فتقدم صدقيا بن كنعنة و ضرب ميخا على الفك و قال من اي طريق عبر روح الرب مني ليكلمك

18 :24 فقال ميخا انك سترى في ذلك اليوم الذي تدخل فيه من مخدع الى مخدع لتختبئ

18 :25 فقال ملك اسرائيل خذوا ميخا و ردوه الى امون رئيس المدينة و الى يواش ابن الملك

18 :26 و قولوا هكذا يقول الملك ضعوا هذا في السجن و اطعموه خبز الضيق و ماء الضيق حتى ارجع بسلام

18 :27 فقال ميخا ان رجعت رجوعا بسلام فلم يتكلم الرب بي و قال اسمعوا ايها الشعوب اجمعون

18 :28 فصعد ملك اسرائيل و يهوشافاط ملك يهوذا الى راموت جلعاد

18 :29 و قال ملك اسرائيل ليهوشافاط اني اتنكر و ادخل الحرب و اما انت فالبس ثيابك فتنكر ملك اسرائيل و دخلا الحرب

18 :30 و امر ملك ارام رؤساء المركبات التي له قائلا لا تحاربوا صغيرا و لا كبيرا الا ملك اسرائيل وحده

18 :31 فلما راى رؤساء المركبات يهوشافاط قالوا انه ملك اسرائيل فحاوطوه للقتال فصرخ يهوشافاط و ساعده الرب و حولهم الله عنه

18 :32 فلما راى رؤساء المركبات انه ليس ملك اسرائيل رجعوا عنه

18 :33 و ان رجلا نزع في قوسه غير متعمد و ضرب ملك اسرائيل بين اوصال الدرع فقال لمدير المركبة رد يدك و اخرجني من الجيش لاني قد جرحت

18 :34 و اشتد القتال في ذلك اليوم و اوقف ملك اسرائيل في المركبة مقابل ارام الى المساء و مات عند غروب الشمس