الاصحاح رقم 14 من سفر أخبار الايام ثاني - عهد قديم

14 :1 ثم اضطجع ابيا مع ابائه فدفنوه في مدينة داود و ملك اسا ابنه عوضا عنه في ايامه استراحت الارض عشر سنين

14 :2 و عمل اسا ما هو صالح و مستقيم في عيني الرب الهه

14 :3 و نزع المذابح الغريبة و المرتفعات و كسر التماثيل و قطع السواري

14 :4 و قال ليهوذا ان يطلبوا الرب اله ابائهم و ان يعملوا حسب الشريعة و الوصية

14 :5 و نزع من كل مدن يهوذا المرتفعات و تماثيل الشمس و استراحت المملكة امامه

14 :6 و بنى مدنا حصينة في يهوذا لان الارض استراحت و لم تكن عليه حرب في تلك السنين لان الرب اراحه

14 :7 و قال ليهوذا لنبن هذه المدن و نحوطها باسوار و ابراج و ابواب و عوارض ما دامت الارض امامنا لاننا قد طلبنا الرب الهنا طلبناه فاراحنا من كل جهة فبنوا و نجحوا

14 :8 و كان لاسا جيش يحملون اتراسا و رماحا من يهوذا ثلاث مئة الف و من بنيامين من الذي يحملون الاتراس و يشدون القسي مئتان و ثمانون الفا كل هؤلاء جبابرة باس

14 :9 فخرج اليهم زارح الكوشي بجيش الف الف و بمركبات ثلاث مئة و اتى الى مريشة

14 :10 و خرج اسا للقائه و اصطفوا للقتال في وادي صفاتة عند مريشة

14 :11 و دعا اسا الرب الهه و قال ايها الرب ليس فرقا عندك ان تساعد الكثيرين و من ليس لهم قوة فساعدنا ايها الرب الهنا لاننا عليك اتكلنا و باسمك قدمنا على هذا الجيش ايها الرب انت الهنا لا يقو عليك انسان

14 :12 فضرب الرب الكوشيين امام اسا و امام يهوذا فهرب الكوشيون

14 :13 و طردهم اسا و الشعب الذي معه الى جرار و سقط من الكوشيين حتى لم يكن لهم حي لانهم انكسروا امام الرب و امام جيشه فحملوا غنيمة كثيرة جدا

14 :14 و ضربوا جميع المدن التي حول جرار لان رعب الرب كان عليهم و نهبوا كل المدن لانه كان فيها نهب كثير

14 :15 و ضربوا ايضا خيام الماشية و ساقوا غنما كثيرا و جمالا ثم رجعوا الى اورشليم