الاصحاح رقم 23 من سفر صموئيل ثاني - عهد قديم

23 :1 فهذه هي كلمات داود الاخيرة وحي داود بن يسى و وحي الرجل القائم في العلا مسيح اله يعقوب و مرنم اسرائيل الحلو

23 :2 روح الرب تكلم بي و كلمته على لساني

23 :3 قال اله اسرائيل الي تكلم صخرة اسرائيل اذا تسلط على الناس بار يتسلط بخوف الله

23 :4 و كنور الصباح اذا اشرقت الشمس كعشب من الارض في صباح صحو مضيء غب المطر

23 :5 اليس هكذا بيتي عند الله لانه وضع لي عهدا ابديا متقنا في كل شيء و محفوظا افلا يثبت كل خلاصي و كل مسرتي

23 :6 و لكن بني بليعال جميعهم كشوك مطروح لانهم لا يؤخذون بيد

23 :7 و الرجل الذي يمسهم يتسلح بحديد و عصا رمح فيحترقون بالنار في مكانهم

23 :8 هذه اسماء الابطال الذين لداود يوشيب بشبث التحكموني رئيس الثلاثة هو هز رمحه على ثمان مئة قتلهم دفعة واحدة

23 :9 و بعده العازار بن دودو بن اخوخي احد الثلاثة الابطال الذين كانوا مع داود حينما عيروا الفلسطينيين الذين اجتمعوا هناك للحرب و صعد رجال اسرائيل

23 :10 اما هو فاقام و ضرب الفلسطينيين حتى كلت يده و لصقت يده بالسيف و صنع الرب خلاصا عظيما في ذلك اليوم و رجع الشعب وراءه للنهب فقط

23 :11 و بعده شمة بن اجي الهراري فاجتمع الفلسطينيون جيشا و كانت هناك قطعة حقل مملوءة عدسا فهرب الشعب من امام الفلسطينيين

23 :12 فوقف في وسط القطعة و انقذها و ضرب الفلسطينيين فصنع الرب خلاصا عظيما

23 :13 و نزل الثلاثة من الثلاثين رئيسا و اتوا في الحصاد الى داود الى مغارة عدلام و جيش الفلسطينيين نازل في وادي الرفائيين

23 :14 و كان داود حينئذ في الحصن و حفظة الفلسطينيين حينئذ في بيت لحم

23 :15 فتاوه داود و قال من يسقيني ماء من بئر بيت لحم التي عند الباب

23 :16 فشق الابطال الثلاثة محلة الفلسطينيين و استقوا ماء من بئر بيت لحم التي عند الباب و حملوه و اتوا به الى داود فلم يشا ان يشربه بل سكبه للرب

23 :17 و قال حاشا لي يا رب ان افعل ذلك هذا دم الرجال الذين خاطروا بانفسهم فلم يشا ان يشربه هذا ما فعله الثلاثة الابطال

23 :18 و ابيشاي اخو يواب ابن صروية هو رئيس ثلاثة هذا هز رمحه على ثلاث مئة قتلهم فكان له اسم بين الثلاثة

23 :19 الم يكرم على الثلاثة فكان لهم رئيسا الا انه لم يصل الى الثلاثة الاول

23 :20 و بناياهو بن يهوياداع ابن ذي باس كثير الافعال من قبصئيل هو الذي ضرب اسدي مواب و هو الذي نزل و ضرب اسدا في وسط جب يوم الثلج

23 :21 و هو ضرب رجلا مصريا ذا منظر و كان بيد المصري رمح فنزل اليه بعصا و خطف الرمح من يد المصري و قتله برمحه

23 :22 هذا ما فعله بناياهو بن يهوياداع فكان له اسم بين الثلاثة الابطال

23 :23 و اكرم على الثلاثين الا انه لم يصل الى الثلاثة فجعله داود من اصحاب سره

23 :24 و عسائيل اخو يواب كان من الثلاثين و الحانان بن دودو من بيت لحم

23 :25 و شمة الحرودي و اليقا الحرودي

23 :26 و حالص الفلطي و عيرا بن عقيش التقوعي

23 :27 و ابيعزر العناثوثي و مبوناي الحوشاتي

23 :28 و صلمون الاخوخي و مهراي النطوفاتي

23 :29 و خالب بن بعنة النطوفاتي و اتاي بن ريباي من جبعة بني بنيامين

23 :30 و بنايا الفرعتوني و هداي من اودية جاعش

23 :31 و ابو علبون العرباتي و عزموت البرحومي

23 :32 و اليحبا الشعلبوني و من بني ياشن يوناثان

23 :33 و شمة الهراري و اخيام بن شارار الاراري

23 :34 و اليفلط بن احسباي ابن المعكي و اليعام بن اخيتوفل الجيلوني

23 :35 و حصراي الكرملي و فعراي الاربي

23 :36 و يجال بن ناثان من صوبة و باني الجادي

23 :37 و صالق العموني و نحراي البئيروتي حامل سلاح يواب بن صروية

23 :38 و عيرا اليثري و جارب اليثري

23 :39 و اوريا الحثي الجميع سبعة و ثلاثون