الاصحاح رقم 24 من سفر لوقا - عهد جديد

24 :1 ثم في اول الاسبوع اول الفجر اتين الى القبر حاملات الحنوط الذي اعددنه و معهن اناس

24 :2 فوجدن الحجر مدحرجا عن القبر

24 :3 فدخلن و لم يجدن جسد الرب يسوع

24 :4 و فيما هن محتارات في ذلك اذا رجلان وقفا بهن بثياب براقة

24 :5 و اذ كن خائفات و منكسات وجوههن الى الارض قالا لهن لماذا تطلبن الحي بين الاموات

24 :6 ليس هو ههنا لكنه قام اذكرن كيف كلمكن و هو بعد في الجليل

24 :7 قائلا انه ينبغي ان يسلم ابن الانسان في ايدي اناس خطاة و يصلب و في اليوم الثالث يقوم

24 :8 فتذكرن كلامه

24 :9 و رجعن من القبر و اخبرن الاحد عشر و جميع الباقين بهذا كله

24 :10 و كانت مريم المجدلية و يونا و مريم ام يعقوب و الباقيات معهن اللواتي قلن هذا للرسل

24 :11 فتراءى كلامهن لهم كالهذيان و لم يصدقوهن

24 :12 فقام بطرس و ركض الى القبر فانحنى و نظر الاكفان موضوعة وحدها فمضى متعجبا في نفسه مما كان

24 :13 و اذا اثنان منهم كانا منطلقين في ذلك اليوم الى قرية بعيدة عن اورشليم ستين غلوة اسمها عمواس

24 :14 و كانا يتكلمان بعضهما مع بعض عن جميع هذه الحوادث

24 :15 و فيما هما يتكلمان و يتحاوران اقترب اليهما يسوع نفسه و كان يمشي معهما

24 :16 و لكن امسكت اعينهما عن معرفته

24 :17 فقال لهما ما هذا الكلام الذي تتطارحان به و انتما ماشيان عابسين

24 :18 فاجاب احدهما الذي اسمه كليوباس و قال له هل انت متغرب وحدك في اورشليم و لم تعلم الامور التي حدثت فيها في هذه الايام

24 :19 فقال لهما و ما هي فقالا المختصة بيسوع الناصري الذي كان انسانا نبيا مقتدرا في الفعل و القول امام الله و جميع الشعب

24 :20 كيف اسلمه رؤساء الكهنة و حكامنا لقضاء الموت و صلبوه

24 :21 و نحن كنا نرجو انه هو المزمع ان يفدي اسرائيل و لكن مع هذا كله اليوم له ثلاثة ايام منذ حدث ذلك

24 :22 بل بعض النساء منا حيرننا اذ كن باكرا عند القبر

24 :23 و لما لم يجدن جسده اتين قائلات انهن راين منظر ملائكة قالوا انه حي

24 :24 و مضى قوم من الذين معنا الى القبر فوجدوا هكذا كما قالت ايضا النساء و اما هو فلم يروه

24 :25 فقال لهما ايها الغبيان و البطيئا القلوب في الايمان بجميع ما تكلم به الانبياء

24 :26 اما كان ينبغي ان المسيح يتالم بهذا و يدخل الى مجده

24 :27 ثم ابتدا من موسى و من جميع الانبياء يفسر لهما الامور المختصة به في جميع الكتب

24 :28 ثم اقتربوا الى القرية التي كانا منطلقين اليها و هو تظاهر كانه منطلق الى مكان ابعد

24 :29 فالزماه قائلين امكث معنا لانه نحو المساء و قد مال النهار فدخل ليمكث معهما

24 :30 فلما اتكا معهما اخذ خبزا و بارك و كسر و ناولهما

24 :31 فانفتحت اعينهما و عرفاه ثم اختفى عنهما

24 :32 فقال بعضهما لبعض الم يكن قلبنا ملتهبا فينا اذ كان يكلمنا في الطريق و يوضح لنا الكتب

24 :33 فقاما في تلك الساعة و رجعا الى اورشليم و وجدا الاحد عشر مجتمعين هم و الذين معهم

24 :34 و هم يقولون ان الرب قام بالحقيقة و ظهر لسمعان

24 :35 و اما هما فكانا يخبران بما حدث في الطريق و كيف عرفاه عند كسر الخبز

24 :36 و فيما هم يتكلمون بهذا وقف يسوع نفسه في وسطهم و قال لهم سلام لكم

24 :37 فجزعوا و خافوا و ظنوا انهم نظروا روحا

24 :38 فقال لهم ما بالكم مضطربين و لماذا تخطر افكار في قلوبكم

24 :39 انظروا يدي و رجلي اني انا هو جسوني و انظروا فان الروح ليس له لحم و عظام كما ترون لي

24 :40 و حين قال هذا اراهم يديه و رجليه

24 :41 و بينما هم غير مصدقين من الفرح و متعجبين قال لهم اعندكم ههنا طعام

24 :42 فناولوه جزءا من سمك مشوي و شيئا من شهد عسل

24 :43 فاخذ و اكل قدامهم

24 :44 و قال لهم هذا هو الكلام الذي كلمتكم به و انا بعد معكم انه لا بد ان يتم جميع ما هو مكتوب عني في ناموس موسى و الانبياء و المزامير

24 :45 حينئذ فتح ذهنهم ليفهموا الكتب

24 :46 و قال لهم هكذا هو مكتوب و هكذا كان ينبغي ان المسيح يتالم و يقوم من الاموات في اليوم الثالث

24 :47 و ان يكرز باسمه بالتوبة و مغفرة الخطايا لجميع الامم مبتدا من اورشليم

24 :48 و انتم شهود لذلك

24 :49 و ها انا ارسل اليكم موعد ابي فاقيموا في مدينة اورشليم الى ان تلبسوا قوة من الاعالي

24 :50 و اخرجهم خارجا الى بيت عنيا و رفع يديه و باركهم

24 :51 و فيما هو يباركهم انفرد عنهم و اصعد الى السماء

24 :52 فسجدوا له و رجعوا الى اورشليم بفرح عظيم

24 :53 و كانوا كل حين في الهيكل يسبحون و يباركون الله امين