الاصحاح رقم 8 من سفر مرقس - عهد جديد

8 :1 في تلك الايام اذ كان الجمع كثيرا جدا و لم يكن لهم ما ياكلون دعا يسوع تلاميذه و قال لهم

8 :2 اني اشفق على الجمع لان الان لهم ثلاثة ايام يمكثون معي و ليس لهم ما ياكلون

8 :3 و ان صرفتهم الى بيوتهم صائمين يخورون في الطريق لان قوما منهم جاءوا من بعيد

8 :4 فاجابه تلاميذه من اين يستطيع احد ان يشبع هؤلاء خبزا هنا في البرية

8 :5 فسالهم كم عندكم من الخبز فقالوا سبعة

8 :6 فامر الجمع ان يتكئوا على الارض و اخذ السبع خبزات و شكر و كسر و اعطى تلاميذه ليقدموا فقدموا الى الجمع

8 :7 و كان معهم قليل من صغار السمك فبارك و قال ان يقدموا هذه ايضا

8 :8 فاكلوا و شبعوا ثم رفعوا فضلات الكسر سبعة سلال

8 :9 و كان الاكلون نحو اربعة الاف ثم صرفهم

8 :10 و للوقت دخل السفينة مع تلاميذه و جاء الى نواحي دلمانوثة

8 :11 فخرج الفريسيون و ابتداوا يحاورونه طالبين منه اية من السماء لكي يجربوه

8 :12 فتنهد بروحه و قال لماذا يطلب هذا الجيل اية الحق اقول لكم لن يعطى هذا الجيل اية

8 :13 ثم تركهم و دخل ايضا السفينة و مضى الى العبر

8 :14 و نسوا ان ياخذوا خبزا و لم يكن معهم في السفينة الا رغيف واحد

8 :15 و اوصاهم قائلا انظروا و تحرزوا من خمير الفريسيين و خمير هيرودس

8 :16 ففكروا قائلين بعضهم لبعض ليس عندنا خبز

8 :17 فعلم يسوع و قال لهم لماذا تفكرون ان ليس عندكم خبز الا تشعرون بعد و لا تفهمون احتى الان قلوبكم غليظة

8 :18 الكم اعين و لا تبصرون و لكم اذان و لا تسمعون و لا تذكرون

8 :19 حين كسرت الارغفة الخمسة للخمسة الالاف كم قفة مملوة كسرا رفعتم قالوا له اثنتي عشرة

8 :20 و حين السبعة للاربعة الالاف كم سل كسر مملوا رفعتم قالوا سبعة

8 :21 فقال لهم كيف لا تفهمون

8 :22 و جاء الى بيت صيدا فقدموا اليه اعمى و طلبوا اليه ان يلمسه

8 :23 فاخذ بيد الاعمى و اخرجه الى خارج القرية و تفل في عينيه و وضع يديه عليه و ساله هل ابصر شيئا

8 :24 فتطلع و قال ابصر الناس كاشجار يمشون

8 :25 ثم وضع يديه ايضا على عينيه و جعله يتطلع فعاد صحيحا و ابصر كل انسان جليا

8 :26 فارسله الى بيته قائلا لا تدخل القرية و لا تقل لاحد في القرية

8 :27 ثم خرج يسوع و تلاميذه الى قرى قيصرية فيلبس و في الطريق سال تلاميذه قائلا لهم من يقول الناس اني انا

8 :28 فاجابوا يوحنا المعمدان و اخرون ايليا و اخرون واحد من الانبياء

8 :29 فقال لهم و انتم من تقولون اني انا فاجاب بطرس و قال له انت المسيح

8 :30 فانتهرهم كي لا يقولوا لاحد عنه

8 :31 و ابتدا يعلمهم ان ابن الانسان ينبغي ان يتالم كثيرا و يرفض من الشيوخ و رؤساء الكهنة و الكتبة و يقتل و بعد ثلاثة ايام يقوم

8 :32 و قال القول علانية فاخذه بطرس اليه و ابتدا ينتهره

8 :33 فالتفت و ابصر تلاميذه فانتهر بطرس قائلا اذهب عني يا شيطان لانك لا تهتم بما لله لكن بما للناس

8 :34 و دعا الجمع من تلاميذه و قال لهم من اراد ان ياتي ورائي فلينكر نفسه و يحمل صليبه و يتبعني

8 :35 فان من اراد ان يخلص نفسه يهلكها و من يهلك نفسه من اجلي و من اجل الانجيل فهو يخلصها

8 :36 لانه ماذا ينتفع الانسان لو ربح العالم كله و خسر نفسه

8 :37 او ماذا يعطي الانسان فداء عن نفسه

8 :38 لان من استحى بي و بكلامي في هذا الجيل الفاسق الخاطئ فان ابن الانسان يستحي به متى جاء بمجد ابيه مع الملائكة القديسين