الاصحاح رقم 1 من سفر ملاخي - عهد جديد

1 :1 وحي كلمة الرب لاسرائيل عن يد ملاخي
1 :2 احببتكم قال الرب و قلتم بم احببتنا اليس عيسو اخا ليعقوب يقول الرب و احببت يعقوب
1 :3 و ابغضت عيسو و جعلت جباله خرابا و ميراثه لذئاب البرية
1 :4 لان ادوم قال قد هدمنا فنعود و نبني الخرب هكذا قال رب الجنود هم يبنون و انا اهدم و يدعونهم تخوم الشر و الشعب الذي غضب عليه الرب الى الابد
1 :5 فترى اعينكم و تقولون ليتعظم الرب من عند تخم اسرائيل
1 :6 الابن يكرم اباه و العبد يكرم سيده فان كنت انا ابا فاين كرامتي و ان كنت سيدا فاين هيبتي قال لكم رب الجنود ايها الكهنة المحتقرون اسمي و تقولون بما احتقرنا اسمك
1 :7 تقربون خبزا نجسا على مذبحي و تقولون بم نجسناك بقولكم ان مائدة الرب محتقرة
1 :8 و ان قربتم الاعمى ذبيحة افليس ذلك شرا و ان قربتم الاعرج و السقيم افليس ذلك شرا قربه لواليك افيرضى عليك او يرفع وجهك قال رب الجنود
1 :9 و الان ترضوا وجه الله فيتراءف علينا هذه كانت من يدكم هل يرفع وجهكم قال رب الجنود
1 :10 من فيكم يغلق الباب بل لا توقدون على مذبحي مجانا ليست لي مسرة بكم قال رب الجنود و لا اقبل تقدمة من يدكم
1 :11 لانه من مشرق الشمس الى مغربها اسمي عظيم بين الامم و في كل مكان يقرب لاسمي بخور و تقدمة طاهرة لان اسمي عظيم بين الامم قال رب الجنود
1 :12 اما انتم فمنجسوه بقولكم ان مائدة الرب تنجست و ثمرتها محتقر طعامها
1 :13 و قلتم ما هذه المشقة و تاففتم عليه قال رب الجنود و جئتم بالمغتصب و الاعرج و السقيم فاتيتم بالتقدمة فهل اقبلها من يدكم قال الرب
1 :14 و ملعون الماكر الذي يوجد في قطيعه ذكر و ينذر و يذبح للسيد عائبا لاني انا ملك عظيم قال رب الجنود و اسمي مهيب بين الامم